إعلانات قطر

السوق الحرة – مطار الكويت

حقبة أخرى من التفوق والفوز بمستويات مشرفة تحظى بها إدارة السوق الحرة في مطار الكويت الدولي. حيث تواظب الشركة في دعم وتعزيز نشاطها التجاري المقدام والمتميز بالتخطيط السليم للمحافظة على مكانتها في تأمين مقاييس رفيعة المستوى من حيث الأنظمة والتسويق والإدارة المالية. إضافةً إلى حرصها وإهتمامها البارز في تدريب وتطوير قطاعالعاملين ، لتمكينهم من أداء واجباتهم بإحترافية للمحافظة على مستوى الهيكل المهني للمنشأة. إذ تفتخر إدارة السوق الحرة بحصولها على العديد من جوائز الإستحقاق المكتسبة لمكانتها ضمن مرتبة أفضل الأسواق الحرة في الشرق الأوسط. مقياساً لهذا المعيار من النجاح، تتجلى بديهياً القدرات التنظيمية في جوهر إلتزامات الشركة بمستوياتها. إذ شرعت إمكانياتها المالية في تحديث متاجرها بالكامل بتكلفة خمسمائة ألف دينار كويتي مايعادل (1.6 مليون دولار أمريكي) خلال عام 2001. مما أسفر عن إضفاء الرونق المتاكمل في هندسة وتصميم الديكور الجديد في جميع أنحاء موقع السوق الحرة، إضافةً إلى وفرة السلع والمنتجات المتنوعة والمتعددة الأغراض لخدمة جميع فئات المسافرين مع مختلف جنسياتهم، حرصاً من الشركة على توفير أمتع تجربة ” تسوق وسفر” في مطار الكويت الدولي. وفي سياق خطة الشركة لمشروع تحديث متاجر السوق الحرة الرئيسية المتواجدة في مبنى الركاب الرئيسي، ينصب التركيز بصفة أساسية على الإستزادة من تطوير رؤية مشرقة ومبهجة لبيئة المتاجر عامةً. إذ تم فتح المساحات الهندسية للمتاجر في طابق المغادرة من خلال إزالة كاونترات البيع المنتشرة في أنحاء الموقع وإستبدالها بمداخل فسيحة ونوافذ عرض واسعة، حيث توفر جو مشبع براحة الرقي والجودة لهذه اللمسة العصرية الشاسعة. إذ أن معظم أقسام المتاجر الآن تتبع أسلوب الخدمة الذاتية، حيث يشجع المتسوق على إختيارالمنتجات ومناولتها وتجربتها. وقد توخى التصميم الجديد للسوق الحرة أقصى العناية في منح المسافر حرية الحركة والتجوال في أرجائها، من خلال ترتيب النظام التعاقبي للأقسام بحيث يؤدي خط تدفق حركة المسافرين عبر القناة المركزية إلى وسط السوق الحرة. إضافةً إلى ذلك، من اللافت إزدياد الأسعار التنافسية المغرية من خلال التخفيضات الشهرية المنتظمة والسارية على معظم البضائع في السوق الحرة، عبر الحملات الإعلامية والمنشورات التسويقية التى يتم توزيعها على المسافرين المغادرين في المطار. كما يتوفر للمسافر الدائم ميزة إضافية للتسوق بهذه الأسعار التنافسية عبر البريد الألكتروني بالتنسيق مع مبيعات السوق. وهنالك أيضاً فرصة للمتسوق بأكثر من (20) ديناراً كويتياً بأن يدخل تلقائياً في مسابقة ” السحب على الجائزة الكبرى “. حيث حصد الفائزين في السابق العديد من الجوائز المتألقة، كسبائك الذهب الخالص والمجوهرات والساعات، إضافة إلى العطلات السياحية المدفوعة بالكامل في أشهر المواقع السياحية الإقليمية.ومن المبادرات الأخرى التي نفذتها الشركة بهدف تحسين خدماتها لقاعدة زبائنها المميزين – الذين يحرص الكثير منهم على طلب المشتريات بالهاتف أوعبر البريد الألكتروني قبل وصولهم إلى المطار – فقد إفتتحت موقع جديد على الإنترنت للسوق الحرة في مطار الكويت الدولي www.kuwaitdutyfree.com، حيث يستطيع المسافر الإطلاع على بيانات جميع المنتجات المتوفرة والتعرف على أحدث العروض الترويجية المشجعة لميزانيات الشراء.وكذلك تتولى مجموعة حبشي وشلهوب حق الإمتياز في إدارة المتجر الآخر للسوق الحرة والقائم في طابق الميزانين بمبنى الركاب الرئيسي والمفتوح لخدمة كافة الجمهور والعاملين في المطار. وقد تم تحديثه بالكامل مواكبةً مع مثيله داخل مبنى الركاب الرئيسي، حيث تتوفر تشكيلة واسعة من الخيارات لمختلف المنتجات والضروريات للجمهور عامةً بالإضافة إلى منطقة جديدة مخصصة لألعاب الأطفال متعة التسوق للضيوف الصغار في مطار الكويت الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى